هل الزنجبيل يرفع ضغط الدم

الزنجبيل

الزنجبيل هو نوع من نباتات المناطق الحارة، وتستعمل جذوره النامية تحت التربة، وذلك لاحتوائها على زيت طيار، وله طعم لاذع ورائحة قوية نفاذة، ولونه أبيض مصفر أو سنجابي، وللزنجبيل أزهار صفراء ذات أطراف أرجوانية، ولا يستخدم الزنجبيل إلا عنما تذبل أوراقه، ويتم طحنه بعد تجفيفه.

فوائد الزنجبيل لضغط الدم

يساعد الزنجبيل على تنشيط الدورة الدموية في الجسم، كما يقلل من ضغط العضلات التي تحيط بالأوعية الدموية، ويساعد على خفض نسبة الكولسترول والدهون في الدم، ويمكن استخدامه بديلاً عن الملح في حالة ارتفاع ضغط الدم، والذي يكون أحد أسبابه ارتفاع مستوى الصوديوم، ولهذا الغرض يمكن إدخال الزنجبيل في السلطة والحساء وأطباق اللحوم.

من هنا نستنتج أنّ الزنجبيل لا يساعد على رفع ضغط الدم، بل إنّه وسيلة مهمّة وفعّالة تساعد على التقليل من ضغط الدم وحماية الجسم من أمراض القلب والأوعية الدموية.

فوائد الزنجبيل

  • يقوّي الذاكرة ويساعد على سرعة الحفظ وعدم النسيان.
  • علاج الصداع والدوخة ودوار البحر.
  • علاج صعوبة التكلم والبحة.
  • يطهّر القصبة الهوائية والحنجرة، ويعالج السعال والبلغم.
  • يقلل من القلق والأرق والتوتر العصبي.
  • يزيد النشاط ويقوّي الجسم ويحميه من الوهن والخمول.
  • يقوّي المعدة ويطهرها، ويعالج الإمساك والمغص.
  • يساعد في تدفئة الجسم وحمايته من أمراض الشتاء.
  • يساعد على فتح الشهية ويعالج عسر الهضم، ويساعد على الانتعاش والفرح.
  • ينشط الدورة الدموية ويقوّي القلب والعضلات والأعصاب.
  • يعدّ الزنجبيل علاجاً فعالاً للغثيان وذلك لاحتوائه على فيتامين B6، حيث يساعد على الامتصاص بشكل سريع.
  • يكون الزنجبيل علاجاً فعالاً وقوياً لعلاج السرطانات وخصوصاً سرطان الرحم، حيث إنّ الزنجبيل يساعد على موت الخلايا السرطانية. ويعمل على إبطاء نموّ الخلايا السرطانيّة في المستقيم والقولون.
  • يساعد مضغ بلورات الزنجبيل على التخلّص من الجراثيم والمواد العالقة في الرئتين، كما أنّ استنشاقه يساعد على فتح الرئتين والتخلّص من البلغم.

أضرار الزنجبيل

إنّ الأضرار والآثار الجانبية للزنجبيل تعدّ قليلة، وخاصّة إذا تمّ تناوله بشكل معتدل، لكن الإفراط في تناوله يسبب بعض الأضرار الجانبية كالحرقة والطعم المرّ في الفم، كما ينصح الأطباء المرضى الذين يعانون من التهاب الأمعاء والقرح المعدية والانسداد المعوي بعدم الإكثار من تناول الزنجبيل؛ لأنّه يساهم في زيادة هذه الأضرار لهذه الأمراض، كما أنّ كثرة تناول الزنجبيل تؤدي الى زيادة تسارع نبضات القلب، وقد يسبّب أيضاً توتراً وهبوطاً في وظائف الجهاز العصبيّ المركزي، ونزيفاً حاداً عند تناوله مع بعض الأعشاب الأخرى كالحلبة، والبابونج، والقرنفل.

21 مشاهدة