كيف نعالج الحروق من الماء الساخن

الحروق

هو التلف الذي يحصل للجلد نتيجة تعرضه للحرارة العالية، أو المواد الكيميائيّة، أو الاحتكاك، أو الإشعاعات، وتختلف درجة تأثّر الجلد بالحروق، فإذا أصاب الطبقة الأولى منه تُسمى حروق الدرجة الأولى، كالتي تحصل نتيجة سكب ماء ساخن على الجلد، أما إذا وصل الضرر إلى الطبقات التي تحت الجلد فتُسمى حروق الدرجة الثانية أوالحروق العميقة، وحروق الدرجة الثالثة هي التي تُصيب كافة طبقات الجلد، وحروق الدرجة الرابعة هي التي تصل إلى العضلات والعظام، وتُعالج الحروق حسب الدرجة فالبليغة منها تحتاج إلى وقت طويل، وفي هذا المقال سنتناول الطرق التي تخفف الحروق البسيطة.

علاج الحروق

  • القيام بالإسعافات الأوليّة فور حصول الحرق مهما كانت درجته وذلك لئلا يزداد وضعه سوءا.
  • إعطاء المصاب المسكنات اللازمة لتخفيف الألم.
  • الحفاظ على نظافة الحرق باستمرار وإن كان مؤلماً وذلك من خلال الماء والصابون.

مواد لعلاج الحروق البسيطة

  • الماء البارد: يستخدم الماء البارد عادةً في حالات حروق الدرجة الأولى ويمكن أن نرفق معه أكياس الشاي، لكن لا يمكن أن نستخدم الشاي في علاج جرح حروق الدرجة الثانية إلا إذا تماثل للشفاء، والشاي الأسود يعالج الحروق لأنه يحتوي على حمض التانين، ويمكن استعمال الشاي عن طريق نقعه بالماء ثم وضعه على مكان الحرق.
  • ماء البصل: يساعد البصل على التخفيف من جروح الحروق، ويقلل التقرحات الناجمة عنه، كونه يحتوي على مادة الكولاجين، فيمكن استخدامه عن طريق تقطيعه إلى نصفين ومسح مكان الجرح، أو عن طريق غلي ماء البصل ووضعه على الجرح.
  • الخل:يساهم الخل في تطهير الحروق، بالإضافة إلى أنه يمنع من العدوى في مكان الحرق كونه يحتوي على مواد مطهرة.
  • الخيار: عادة ما يستعملون الخيار لتحسين البشرة، وذلك عن طريق صنع أقنعة للوجه، بالإضافة إلى هذه الفائدة أنه يقلل من آثار الجروح وذلك بهرس الخيار مع النعناع وبياض بيضة ثم وضعه على مكان الحرق.
  • زيت جوز الهند: يستخدم زيت جوز الهند كمضاد للبكتيريا ومكافح للفطريات لما يحتويه من أحماض كحمض اللوريك وحمض الكابريك وغيرهما، بالإضافة إلى احتوائه على فيتامين ب، إذ أنه بهذه الخصائص يساهم في تخفيف آلام الحروق السطحيّة.
  • معجون الأسنان: يستخدم معجون الأسنان في الكثير من الأشياء غير تنظيف الأسنان لذلك لا يُستغرب إن كان مُخففا للحروق، جيث توضع كمية كبيرة على مكان الحرق مما يمنع بعد ذلك تكوّن الصديد فوق الجروح ويساعد في تخفيف الألم.
  • العسل الطبيعي: يعدّ العسل عنصراً أساسيا في علاج الكثير من الأمراض ومنها الحرق فهو يقوم بتخفيف الآلام، بالإضافة إلى تخفيف آثار الحرق فيمنع الالتهابات.
1 مشاهدة