خطوات العمرة للنساء

العمرة

هي إحدى الشّعائر الدّينية التّي أمر بها الله تعالى، ويتمّ أداؤها في أي وقتٍ من العام دون تحديدِ يومٍ محددٍ؛ فيعتمر المسلمون طوال أيامِ السّنةِ، ويحضرون إلى مكّةَ المكرمةَ لأداءِ مناسكِ العمرةِ؛ فالعمرة للعمرة كفارةٌ لما بينهما، وقد جاءت العديد من أحاديث الرّسول التّي تدلّ على مكانةِ العمرةِ الكبيرةِ وفضلها. سنذكر خلال هذا المقالِ خطواتِ العمرةِ الصّحيحةِ للنّساءِ، وبعض النّصائحِ التّي يجبُ اتباعها قبل وأثناء أداء العمرة لأدائها بشكلٍ صحيح.

خطوات العمرة للنساء

يجب الاغتسال أولاً للتطهّر وارتداء لباسٍ ساترٍ من غير تبرّجٍ وزينةٍ، ومن المفضل عدم تغطيةِ الوجهِ بالبرقع أو النّقاب، وعدم ارتداء القفازين، وتأديةُ صلاةِ الإحرام وهي ركعتي سنة، ثم قول (لبيك اللهم بعمرة)، ويجب الإكثار من ذكر الله تعالى، وقراءة الأذكار والتّلبيةِ وقول لبيك اللهم لبيك لبيك لا شريك لك لبيك إن الحمد والنّعمة لك والملك لا شريك لك لبيك.

ويجب التّلبيةُ بصوتٍ منخفضٍ، وعند الوصول إلى بيتِ اللهِ الحرامِ ورؤيةِ الكعبةِ المشرفةِ التّلبيةُ والتّأشيرُ إليها وترك البيت على الجهة اليسرى والطّواف سبعةَ أشواط، والإكثارُ من الدّعاءِ أثناءِ الطّوافِ وذكرِ اللهِ تعالى، وبين كلّ ركنين يمانين قول: ربنا آتنا في الدّنيا حسنةً وفي الآخرةِ حسنةً وقنا عذاب النّار، وبعد الانتهاء من الطّوافِ الصّلاةُ ركعتين خلف مقامِ إبراهيم أو أي موضعٍ في المسجد، ثم السّعي بين الصّفا والمروة سبعة أشواطٍ ثمّ قصُّ القليلِ من الشّعر وبهذا تكون العمرة قد تمت.

نصائح العمرة الصّحيحة

  • إخلاص النّية لله تعالى قبل الخروجِ إلى العمرةِ والانطلاقِ من البيت.
  • تجنّب استخدام العطور أو التّزيين كوضع المكياجِ ولبسِ الإكسسورات.
  • السّفر مع محرم، فقد اتّفق العديد من العلماء بحرمةِ الخروج للعمرةِ من دون محرم، فجاء القول (لايعفونّك من الإثم العظيم بسبب الخروج دون محرم)
  • تجنّب لبس ملابس الإحرام البيضاء التّي لا تستر البدن وليست من لبس النّساء السّلف؛ فيمكن لبس الملابس السّوداء أو أي ملابس تستر البدن وبعيدة عن التّشبه بالرّجال.
  • استخدام حبوبِ منعِ الحيضِ عند الضّرورةِ لأداء مناسكِ العمرةِ، ويفضل أخذ استشارةِ الطّبيب قبل أخذها للحفاظِ على الحالة الصحيّةِ وتجنّبِ أي مشاكل قد تقع.
  • حفظُ اللّسانِ من الغيبة والنّميمة؛ فأكثر النّساء تقعُ في النّميمية واللّغو أثناء الطّريق إلى العمرةِ، ولتكن العمرةُ توبةً عن المعاصي.
  • يفضّل خفضُ الصّوتِ عند التّلبيةِ بحيث لا يَسمعُ الرّجالُ الصّوت.
  • أخذ بَعض المعلومات وقراءةِ الكتبِ التثقيفيةِ، ومن الممكن سؤال أهلِ العلمِ عن الأمور التّي يجب القيامُ بها في العمرة وكيفيّةِ أداءِ مناسكها.
  • تجنّب الاقتراب أو الاختلاط بالرّجال الأجانب لما له من حرمةٍ كبيرةٍ وفساد.
  • الابتعاد عن المزاحمة أثناءِ الطّواف لتجنّب الوقوعِ في المعاصي وملامسة الرّجالِ بالمرأة المسلمة التّي تتصف بالحياء.
  • الابتعاد عن سماعِ الأغاني أو الموسيقا أثناء العمرة؛ فهي من المنكر الكبير.
1 مشاهدة