أضرار الترامادول

الترامادول

يستخدم دواء الترامادول من قبل الأشخاص اللذين يحتاجون إلى تسكين آلامهم على مدار اليوم، حيث يقوم بتخفيف الآلام معتدلة إلى شديدة. يعدّ الترامادول من الأدوية الأفيونية التي تعمل على تغيير طريقة استجابة الدماغ والجهاز العصبي للألم، ويتوفر هذا الدواء بنوعين: إحداهما الأقراص الممتدة المفعول، والأخرى كبسولات.[١]

الآثار الجانبية

قد يؤدي استهلاك دواء الترامادول إلى الشعور بالغثيان أو التقيؤ أو الدوخة أو النعاس، أو إلى الإصابة بالإمساك أو الصداع، وقد تتضاعف بعض من هذه الأعراض عند استهلاك الدواء لفترة زمنية ممتدة.[٢] وقد تحدث حالات تحسس نادرة من استهلاك الدواء، ويجب مراجعة الطبيب على الفور في حال الإصابة بالطفح الجلدي أو الحكة أو انتفاخ الجلد وخاصة في مناطق الوجه واللسان والحلق، أو عند الإصابة بالدوخة الشديدة أو بمشاكل بالتنفس.[٢] يجب مراجعة الطبيب على الفور في حال ملاحظة أعراض مثل التغيرات النفسية أو المزاجية أو آلام المعدة والبطن الحادة أو صعوبة التبول وعلامات تشير إلى تغير عمل الغدة الكظرية مثل فقدان الشهية والتعب غير الاعتيادي وخسارة الوزن، كما يجب الحصول على المساعدة الطبية على الفور في حال ملاحظة زيادة أو تغير معدل دقات القلب أو الإصابة بالدوخة الشديدة أو فقدان الوعي أو الإصابة للنوبات.[٢]

محاذير الاستخدام

وضعت إدارة الغذاء والدواء الأميركية لائحة بمحاذير لاستخدام دواء الترامادول، من أهمها:[٣]

  • الإدمان وسوء الاستخدام: قد يؤدي استخدام دواء الترامادول إلى الإدمان والذي يضع الشخص في خطر التعرض للجرعة الزائدة والموت.
  • تباطؤ أو توقف التنفس: قد يبطئ هذا الدواء أو يوقف التنفس بعد مرور ثلاثة أيام من بدء تناوله أو عند زيادة الجرعة.
  • الاستخدام بشكل خاطىء: في حال تناول الدواء من غير قصد وخاصةً من قبل الأطفال يجب مراجعة الطبيب على الفور لأنه قد يتسبب بالوفاة.
  • تجنب تناوله من قبل الأطفال: يجب عدم استخدام هذا الدواء من قبل الأطفال دون سن الاثنا عشر عاماً، لأنّ أجسام الأطفال تقوم بهضم الدواء بشكل أسرع مما يؤدي إلى تباطؤ التنفس والموت، كما يجب تجنب استخدامه من قبل لأطفال دون سن الثامنة عشر حتى وإن كانوا يعانون من مشاكل صحية أو الذين خضعوا مؤخراً لعملية إزالة اللوزتين أو إزالة الغدد اللمفاوية.
  • التداخلات الدوائية: قد يتعارض الدواء مع أدوية أخرى مثل الأميودارون والكوينييدين والإيريثرومايسين والكيتوكونازول والرايتونافير وغيرها مسبباً أعراضاً مثل النوبات أو متلازمة السيروتونين.

المراجع

  1. “Tramadol”, medlineplus.gov, Retrieved 8-5-2018. Edited.
  2. ^ أ ب ت “Tramadol HCL”, www.webmd.com, Retrieved 8-5-2018. Edited.
  3. University of Illinois-Chicago, Drug Information Group , “Tramadol, Oral Tablet”، www.healthline.com, Retrieved 11-4-2018. Edited.
7 مشاهدة