أسباب تعرق اليدين والرجلين

فرط التعرق

هو اضطرابٌ يصيب غدد العرق الموجودة في الجلد وخاصّةً في راحتي اليدين وباطن القدمين لأنّهما تحتويان على عدد أكبر من الغدد العرقية مقارنةً بأجزاء الجسم الأخرى. الفرط في التعرّق من الحالات التي تُسبّب الحرج وعدم الراحة للأشخاص الذين يُعانون منه، وقد بيّنت الدراسات بأنّ اثنين إلى ثلاثة بالمئة من سكان العالم يُعانون من فرط التعرّق الأوّلي

التعرّق المفرط لا يُسبّب أيّة أمراض في معظم الأوقات، ويقع تحت لائحة الحالات الوراثيّة، مثل: الإصابة بالنمش، وغيرها من الحالات غير المرضيّة، وتزداد حدّتها عند الشعور بالتوتّر والخوف.

أنواع فرط التعرق

يوجد نوعان من فرط التعرق، وهما؛

  • فرط التعرّق الأولي: ويُسمّى أيضاً بفرط التعرق البؤري والذي يُصيب اليدين، والقدمين، وتحت الإبطين، والوجه دون سببٍ محددٍ وواضح، ومن الممكن ان تُحفّز هذه الغدد من خلال الحركة الكثيرة، أو ارتفاع حرارة الجو، أو عند الشعور بالقلق والتوتر، أو الغضب والشعور بالعصبية.
  • فرط التعرّق الثانوي: ويُسمّى أيضاً بفرط التعرق العام والذي يُصيب جميع أنحاء الجسم، أو في معظم الجسم، وهذه الحالة يُسببها مرضٌ أو نوع من العقاقير التي يتناولها الشخص، ومن الحالات المرضية والجسدية التي تحفّز هذا النوع من التعرق:
    • الحمل.
    • مرض السكري.
    • فرط نشاط الغدة الدرقية.
    • إنقطاع الطمث.
    • السمنة المفرطة.
    • مرض الباركنسون.
    • التهاب المفاصل الروماتيدي.
    • سرطان الغدد اللمفاوية.
    • مرض النقرس.
    • الإصابة بالحمى والالتهابات.

علاج فرط التعرق

علاج فرط التعرق الأولي

  • يُعالَج باستخدام بعض الأدوية والمُستحضرات المتوفّرة في الصيدليات والتي تكون مضادّةً للتعرّق، والتي تحتوي على مادة الألمنيوم.
  • استخدام الأدوية التي تُسمّى بمضادات الكولين والتي تؤثّر على الإشارات العصبية المرتبطة بالغدّة العرقية، وتوصف هذه الأدوية باستشارة الطبيب.
  • يوجد علاجٌ متوفّر بصدمات خفيفة من الكهرباء يُجريها أطباء متخصّصون ويهدفون من خلالها إلى التقليل من نشاط غدد العرق.
  • حُقَن البوتكس تحت الإبط.
  • تُعتبر العملية الجراحيّة ملاذاً وخياراً أخيراً للأشخاص الذين يُعانون من هذه المشكلة، وتنطوي العملية على إزالة الغدد العرقية من المناطق التي يُفرط التعرق فيها، ولكنها عملية تُسفر عن آثار جانبية خطيرة على الصحة العامة للمريض.

علاج فرط التعرق الثانوي

معرفة السبب الرئيسي لحالة التعرّق الشديد هو نصف الطريق لحل هذه المشكلة، ومن الأفضل زيارة الطبيب الذي سيشخص الحالة ويصف الأدوية المناسبة أو الحل الأمثل للتخلص من التعرق المفرط، ومنها ما تزول من غير الحاجة لأخذ أيّ نوعٍ من الأدوية كالحمل، والتخفيف من الوزن.

13 مشاهدة